صور عارية وفاضحة لإيلين سكاف زوجة ابن القذافي

29/09/2011 12:56

تم العثور من قبل الثوارالليبيون على كومبيوتر كان يخص هنيبعل القذافي الموجود منذ الشهر الماضي في الجزائر التي لجأ إليها مع ولديه وزوجته عارضة الأزياء اللبنانية السابقة، إيلين سكاف وفي الكومبيوتر اللابتوب وجدوا الكثير من تفاصيل "الفردوس الأرضي" الذي كان يعيشه النجل الأوسط للعقيد، ومنها صور له ولزوجته تظهر فيها بمظهرعاري وفاضح  وكانت قد التقطت وهما على سفر بالخارج، في أوروبا وتونس بشكل خاص.

 

وبعض الصور، وهي من دون تاريخ، كانت في أرشيف خاص داخل اللابتوب الذي عثروا عليه في منزل الزوجين بطرابلس الغرب، وتعرفوا إلى كل ما فيه. وهناك صور أخرى بالعشرات وجدوها خارج الأرشيف، فاختاروا بعضها وقرروا نشره للتأكيد بأن العقيد كان يدعي الثورية، الى درجة أنه فشل حتى بتغيير نمط الحياة الباذخ لأبنائه الثمانية، وأشهرهم "بلاي بوي ليبيا" كما يسمونه، وهو المشاكس الدولي هنيبعل البالغ من العمر 36 سنة.

 

ومن الصور ما يظهر فيه هنيبعل وزوجته وهما في باريس، حيث يبدوان في إحدى اللقطات داخل غرفتهما في أحد فنادق العاصمة الفرنسية، وهناك صور لهما في روما، وأخرى في مطعم بتونس، وواحدة تبدو فيها إيلين سكاف قرب مسبح داخل فيلا العائلة على البحر، وقد ارتدت من الثياب ما هو شبيه بالأزياء التي تعرضها عارضات الأزياء ونشاهدها في عروض خاصة.

 

والأرشيف المصور يؤكد أن العقيد القذافي لم يكن يمنع أولاده من الاثراء من المال العام بأسلوب السهل الممتنع كما كان يزعم، لأن الصور تؤكد أن الزوجين كانا يعيشان حياة من البذخ تحتاج لتستمر الى مئات الآلاف من الدولارات كل شهر، فالكثيرون كانوا يرون هنيبعل يتنقل مع زوجته في أوروبا باليخت أو بطائرة خاصة حاملا معه شلة من الخدم وينزل في أفخم الفنادق.

 

كذلك تبدو إيلين سكاف عبر الصور وهي ضاربة تقاليد الليبيين المحافظة بعرض الحائط، مع أنها ولدت قبل 31 سنة وترعرعت في قرية محافظة بلبنان، هي "سبعل" في قضاء زغرتا بالشمال اللبناني. 

 

وكانت إيلين تزوجت مدنياً من هنيبعل في 2003 بكوبنهاغن، حيث كان يتلقى علومه، ثم عقدا زواجا ثانيا بعقد شرعي إسلامي في طرابلس الغرب، وهو زواج تلا عامين من صداقة بدأت في 2002 بشرم الشيخ وأثمر عن ولادة طفلهما الأول، هنيبعل جونيور، في 2005 بالمستشفى الأمريكي في باريس، وبعده بأقل من 3 سنوات ولدت طفلة لهما اسمها أليسار، وعلى الطريق قبل نهاية العام هناك طفل ثالث سيبصر النور، لأن سكاف حامل بشهرها السادس في الجزائر.

 

وعملت سكاف لفترة قصيرة كعارضة أزياء في لبنان الذي اعتادت على زيارته بعد الزواج مرة أو مرتين في العام، حيث كانت تتنقل بين بلدتها سبعل أو فيلا تملكها في منطقة أدما، القريبة 20 كيلومترا إلى الشمال من بيروت.

الكاتب    

العلامات:    العثور     صور     عارية     تفاصيل     زوجة

مقالات ذات صلة
موقع نقودي.كوم ينعي الاعلامي الكبير د. عمران تريم
ينعى موقع نقودي.كوم الدكتور عبدالله عمران تريم ,الاعلامي الاماراتي البارز
في عامين: راتب المديرة يقفز من 1 دولار الى 1.5 مليون دولار شهريا
قيمة أسهم عملاق التكنولوجيا HP قفزت مؤخرا بنحو 30 دولارا للسهم
انجلينا جولي تؤدي دور مالفيسنت !!
انجلينا جولي تؤدي دور مالفيسنت في الفيلم الذي سيعرض بتقنية ثلاثية الأبعاد في دور السينما في 29 مايو/ آيار
"ام مازن" زوجة رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس (ابو مازن)، تلقت علاجا في مستشفى "اسوتا" الإسرائيلي
تعليقات القراء: 235
بيروت
2012-08-25 17:18:50
‎>>> القضية (خطيرة) ولا يمكننا (إخفاؤها) ولا تجاهلها أكثر بعد الآن ! <<< "أرجو أن يفهم كلامي (بدقة) ولا أنعت بالطائفية، لأنني أحاول وضع إصبعي على الجرح مباشرة... فالقضية (خطيرة) ولا يمكننا اخفاؤها أكثر ولا (تجاهلها) لأن ذلك (لن يفيد) على الإطلاق, لقد (حاولت التقرب) والتعرف على عدد كبير من (العلويين) في إنطاكيا, لعلي أفهم (سبب) إصطفافهم مع النظام, وتجاهلهم لإنسانيتهم وهم يشاهدون الدماء المسفوكة في سوريا, والأشلاء البشرية على مدى الأرض السورية .. ((لا أمل على الإطلاق)) ...! إنها (قناعتهم الدينية): (إن قتل السني تقرب من الله)...! (لا يبالون) إن قتل (مليون) سوري ...! بل (يريدون) قتل (كل) السوريين (مقابل) ألا يسقط حكم العلويين في سوريا...! و القضية (لم تعد) بشار ولا ماهر...! القضية هي (حكم الطائفة) التي وصلت للسلطة بغفلة عن الزمن, وليست مستعدة للتخلي عنها (مهما كلف سوريا) من دماء وأرواح الأبرياء...! هنالك (آلاف من العلويين الأتراك) الذين (يتسلحون) ويذهبون إلى سوريا, للدفاع عن النظام كل أسبوع...! (يتبرعون) بالأموال للنظام ويرسلون له العتاد الذي ينقصه...! يعملون (شبيحة) وعملاء و(جواسيس) في تركيا لصالح النظام...! (يراقبون) السوريين أينما وجدوا...! يتابعونهم بنظراتهم (الحاقدة)...! (يرفض) بعضهم التعامل مع المواطن السوري العادي...! والذكي منهم يعتبر (سرقة) مال السوري بأية طريقة (جزء من الحرب) عليه...! يعيشون (بهاجس) سقوط النظام ...! و(يتوعدون) أردوغان و(السعودية) وكل من يدعم ثورة الشعب السوري...! لقد قال لي أحدهم أننا (نرد الدين) لحافظ الأسد الذي (غمر) علويي تركيا بالأموال...! نحن مدينون له بهذه (الأملاك الواسعة) التي حولتنا من فئات (عاملة) فقيرة تسكن الجبال إلى (تجار) وملاك وأطباء ومحامين...! من (يدافع) منهم عن حق الشعب السوري بإختيار رئيسه, يتعرض لأبشع أنواع (العزل) والإفقار سكنت في قرية (الحربيات) العلوية بالكامل ...! تعرضت ل(نظرات) الكره والحقد كيفما تحركت...! و(سمعت) تعابير إستفزازية حقيرة...! (حاولت) التواصل معهم بحضارة ...! ولكن بلا جدوى...! إنهم (يرون) حجابي عنواناً لإدانتي ب(مقتل) الحسين ...! قال لي (عجوز مقعد) بعد أن دحرج كرسيه خارج المصعد :(تفو عليك يا بائعة وطنك)...! لم أتمكن من كبح جماح غضبي.. أمسكت باب المصعد وقلت له: (نحن نشتري وطننا بدمائنا ونبيع بشار الخائن بحذاء قديم...!) كان يمكن أن أتعرض للضرب لولا شرطي سني كان في المصعد معي...! ولكن هنالك (عشرات) الشباب السوريين الذين تعرضوا (للضرب) في انطاكيا و(للطعن) بالسكاكين ولم تفعل الشرطة لهم شيئاً...! بل (أدانوهم) وإعتبر وجودهم في الشارع أو المقهى (إستفزازاً) للعلويين ...! ما أود قوله: أن حربنا معهم طائفية بامتياز...!، شئنا أم أبينا...! وكل (محاولاتنا) لإخفاء هذه الحقيقة (باءت بالفشل)...! ف(المجازر) المروعة التي يرتكبها النظام كل يوم، و(قصفه) للمدن والقرى بالطائرات.. تأكيد على ذلك.. الموت المجاني (الرهيب) في سوريا (لن يبقي) الأسد في السلطة, ولكنه فرصة (للإنتقام) من أكبر عدد ممكن من المسلمين...! لا (يهمه من يقتل) طالما أن هنالك من يموت منا, إذا استفزت عبارتي "مسلمين" أحد ما، فإنني أعنيها...! لقد قضيت شهر رمضان كاملاً في قرية (الحربيات) العلوية بالكامل...! لم أسمع أذاناً مرة واحدة ...! كان علي أن أحتفظ بجدول لأوقات الصلاة والإفطار والسحور...! وكأنني أعيش في فنلندا...! كان (صيامي يستفز) سليمان (صاحب البيت) وعلي (كرسون المطعم) وحيدر (عامل البقالة)...! وكأنني إرتكب بحقهم (جرماً) إن قلت لهم أنني (صائمة)...! ولكنهم جميعهم إحتفلوا بصخب بعيد الفطر...! لست أفهم إنه فطر وهم مفطرون دائماً...! جلس قربي في الطائرة رجل عجوز .. كنت متعبة فنمت.. أيقظني ليعطيني صينية الطعام ، فأشرت له بأنني لا أريد.. وبعد قليل أيقظني لأشرب قهوة، فأشرت له بالرفض .. فما كان منه إلا أن قال لي ما بالك لا تريدين طعاماً أو شراباً.. فأجبته: وما بالك ألاتدري أن هنالك رمضان وصيام .. فسكت ودار وجهه..! - منقول عن (عروبة بركات)
المحتار الكبير
2012-07-17 07:20:05
الكبير
دعونا نبنى انفسنا وننسى الماضى باحزانه ودمارة .. من دمرن سيبنينا ولكن باموالنا .. انضحك على انفسنا طوال عمارنا..لا نريد سارق من الخارج ....ولا نريد سارق من الداخل... نريد بناء وتحضر .. نريد ان اتعلم .. علم ونعمل به ...دمرنا البلد ودمرنا انفسنا .. انستفيد من الزمن ... ولا نضيعة ....لماذا لا نحاسب انفسنا قبل ان نحاسب ...نريد اموالنا الضائعة .. ونريد تقديم كل سارق للعدالة ...
mohammed alorfli
2012-05-15 09:04:10
ثوار ليبيا
القذفي مازل يذكر اشباه الرجال الله ينصر ليبيا على كل طاغي غنو كلكم والله زال الضلم وحمد الله ثوار بنغازي اليبي الحر ماهو تابع لي حد العزة لله ورسوله والمومنين ومعمر بعيد عن كل هذا شخص يحرب فى شعب هههههههههههه نتهاء الفلم معمر الكذب الكبير
mohammed alorfli
2012-05-15 09:04:09
ثوار ليبيا
القذفي مازل يذكر اشباه الرجال الله ينصر ليبيا على كل طاغي غنو كلكم والله زال الضلم وحمد الله ثوار بنغازي اليبي الحر ماهو تابع لي حد العزة لله ورسوله والمومنين ومعمر بعيد عن كل هذا شخص يحرب فى شعب هههههههههههه نتهاء الفلم معمر الكذب الكبير
سوريه مغتربه
2012-03-07 08:55:04
سوريه مغتربه
يعني الصراحه الفضول قاتلهم هالثوار هم احرار ياخي بيحطوا اللي بدهم اياه في كمبيوترهم الخاص بعدين ليش مايعيشواياة بزخ ياناس هدول اولاد رئيس دوله ودوله غنيه بعد يعني اللي مغتربين ببلادن عايشين ببزخ فمابالكم باصحاب البلاد الصراه بحقلن اشيروا على اي حاكم اولاده عايشين بتقشف الصراحه مالن اي حق هالثوار الاغبياء انهم يتطفلواعلى خصوصيات ابن القذافي لاسيما انه ماهو الحاكم يعني هم احرار بيتصوروا عراة ماحدله الحق يحاسبن الوحيد اللي بحاسب رب العالمين شو هالاستخفاف بالخصوصيات عيب عليهم الصراحه
hmid klaf
2012-02-21 07:32:17
gasm
انشرو لنا عن فضائح آل سعود الكرام وكيف يتابعون النساء والغلمان في كل انحاء العالم
حسن
2012-02-08 00:45:52
ابو على
من تتبع عوارات الناس فضحة اللة
حسن
2012-02-08 00:45:46
ابو على
من تتبع عوارات الناس فضحة اللة
HUSSIEN
2012-01-28 22:14:17
NJATEE
الحين قامت تطلع الفضايح لأنه حكم القذافي انتهي ليش ما تطلع فضايح الي ما زالوا بالحكم
akram
2012-01-16 14:39:25
ahmed
المصري حمار
12345678910...>>
--%>